عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي سنتشرف بتسجيلك

المواضيع الأخيرة

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 67 بتاريخ الأربعاء فبراير 12, 2014 4:52 am

موقع الإسلام سؤال وجواب


    الدولة الجزائرية "ستشتري نهائيا" شركة جازي

    شاطر
    avatar
    مدير المنتدى
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 539
    تاريخ التسجيل : 18/07/2009
    العمر : 31

    الدولة الجزائرية "ستشتري نهائيا" شركة جازي

    مُساهمة من طرف مدير المنتدى في الجمعة نوفمبر 12, 2010 9:57 pm

    السلام عليكم ورحمة الله

    إليكم هذا الخبر المفرح :

    أكد الوزير الأول، أحمد أويحيى، اليوم الأحد بالجزائر العاصمة، أن الدولة الجزائرية "ستشتري نهائيا" شركة جازي و هي تتعامل مع الطرف الوحيد الذي أمضت معه العقد.

    وقال السيد أويحيى في رده على انشغالات نواب المجلس الشعبي الوطني فيما يخص بيان السياسة العامة للحكومة أن "فيما يخص شركة الهاتف النقال التي تسمى "جازي" الجزائر تعرف طرفا واحدا هو اوراسكوم تلكوم هولدينغ الذي امضى معها العقد و لا أحد آخر". و أكد أن الجزائر "ستشتري نهائيا" هذه الشركة و ان "الأرقام التي تحوم حول قيمة هذه الشركة لا تهمنا".
    وفي هذا الصدد، قال بأنه سيعين خبراء لتقييم الشركة و "إن لم يحصل اتفاق بيننا و بين الشركة سندخل طرفا ثالثا لتحديد قيمة الشركة". وأضاف انه "يوم يتفق الطرفان على كل شيء لتجسيد الشراء يجب ان تتوفر شروط اربع وهي أن يكون المجمع اوراسكوم تلكوم هولندينغ قد صفى اوضاعه الجبائية مع الدولة الجزائرية" مشيرا إلى ان المجمع "بقي له ان يدفع 17 مليار دج في هذا الصدد".
    و الشرط الثاني الذي حدده السيد اويحيى قبل شراء الجزائر لشركة جيزي هو ان تصفي هذه الاخيرة ديونها مع الاطراف الاخرى في الجزائر منها هيئة الضبط و العمال الذين تركتهم دون دفع اجورهم بعد حل شركة الهاتف "لاكوم".
    الشرط الثالث هو ان تطبق الشركة "القرار السيد" للعدالة على التهمة الموجهة لها من طرف بنك الجزائر الخاص بالتحايل في تحويل العملة الصعبة بقيمته 190 مليون دولار. الشرط الرابع هو كما قال السيد اويحيى، يأتي طبقا لقانون الجزائر أنه "لا بد لشركة جيزي ان تدفع عند الشراء 20 بالمئة من قيمة ربح الشركة و عندها نمضي اتفاق الشراء و تصبح الشركة الجزائرية".
    و خلص القول ان "في انتظار ذلك مصالح الاقتصاد الجزائري لا تضيع لان صاحب الشركة ممنوع من تحويل الفوائد منذ سنتين لعدم تصفية اموره مع الجباية و لانه متهم بخرق قانون التحويلات نحو الخرج".

    المصدر :

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


    بالتوفيق للجميع

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة ديسمبر 15, 2017 3:52 am